الوطنية للصناعة وشركة بوابة المعبيلة المتحدة توقعان اتفاقية شراكة استراتيجية

الوطنية للصناعة وشركة بوابة المعبيلة المتحدة توقعان اتفاقية شراكة استراتيجية

  • الثلاثاء, ربيع الثاني 27, 1441
  • 8013

 

الرياض، 19 ربيع الآخر 1441 هجري: وقعت الشركة الوطنية للصناعة وشركة بوابة المعبيلة المتحدة ذ.م.م ومقرها سلطنة عمان اتفاقية شراكة استراتيجية تهدف إلى إنشاء أول مصنع لأطباق البيض في سلطنة عُمان سيكون هذا المشروع المشترك هو المشروع الأول في سلطنة عمان لإنتاج أطباق البيض الورقية، وذلك لتغطية سوق سلطنة عمان بأكمله وكذلك البلدان المجاورة المحيطة بها في المنطقة.

حيث قام سعادة الرئيس التنفيذي لمجموعة الوطنية للصناعة المهندس إبراهيم بن إبراهيم بحيري و سعادة الرئيس التنفيذي لشركة بوابة المعبيلة المتحدة الدكتور سالم بن عامر السناني،  بتوقيع اتفاقية المشروع المشترك برعاية الشيخ فهد بن سليمان الراجحي، نائب رئيس مجلس إدارة الوطنية للصناعة وحضور الرئيس التنفيذي لمدينة خزائن الإقتصادية في سلطنة عمان المهندس خالد بن عوض البلوشي ومسؤولين عمانيين من مجلس التعاون لدول الخليج العربي. حيث تم اقامة حفل توقيع الاتفاقية  في مقر الشركة الوطنية للصناعة  في المدينة الصناعية الثانية بالرياض.

وتعليقاً على الاتفاقية صرح سعادة الرئيس التنفيذي لمجموعة الوطنية للصناعة بأن هذا المشروع المشترك مع شركة بوابة المعبيلة المتحدة يهدف إلى إنتاج 35 مليون قطعة من أطباق البيض سنوياً بهدف تغطية احتياجات السوق العماني بمنتجات محلية بالإضافة للتصدير إلى الدول المجاورة. وأضاف أن الوطنية للصناعة تمتلك نسبة 80٪ من هذا المشروع.  هذا بالإضافة إلى أن الوطنية للصناعة سوف تقدم الدعم الفني والتقني للمشروع وذلك لما تمتلكهُ من خبرة وباع طويل في هذا المجال.  واختتم بأن التشغيل المتوقع للمشروع سيكون في نهاية الربع الثالث من عام 2020.

 الوطنية للصناعة إحدى أعرق الشركات الصناعية في المملكة العربية السعودية والمنطقة حيث تُصنف ضمن أكبر 100 شركة سعودية، وهي إحدى الشركات التابعة لمجموعة أوقاف الشيخ سليمان بن عبدالعزيز الراجحي القابضة. خلال أكثر من سبعة وأربعين عاماً من الخبرة والجهد الحثيث ظلت الشركة تواكب وتساهم بقسط وافر في تحقيق أهداف التنمية الاقتصادية بالمملكة بتوفير احتياجات كلٌ من السوق المحلي والمصانع الوطنية، بالإضافة إلى سعيها الدؤوب والمتواصل إلى تحقيق المزيد من الانتشار في الأسواق الإقليمية والعالمية.